تخطى إلى المحتوى
الرئيسية » News » *مؤسسة الصندوق الخيري للطلاب المتفوقين بالمكلا تنظم ندوة علمية تجمع بين كل من جامعات حضرموت وعدن وسيئون

*مؤسسة الصندوق الخيري للطلاب المتفوقين بالمكلا تنظم ندوة علمية تجمع بين كل من جامعات حضرموت وعدن وسيئون

    *مؤسسة الصندوق الخيري للطلاب المتفوقين بالمكلا تنظم ندوة علمية تجمع بين كل من جامعات حضرموت وعدن وسيئون
    المكلا | اعلام المؤسسة
    السبت 21 مايو 2022
    ================
    برعاية وتنظيم مؤسسة الصندوق الخيري للطلاب المتفوقين وبالشراكة مع كل من جامعة حضرموت وجامعة عدن و جامعة سيئون، ومعهد د.أمين ناشر العالي للعلوم الصحية و معهد العلوم الصحية بحضرموت أقيمت صباح اليوم السبت الموافق 21 مايو 2022 في قاعة الاديب باكثير بجامعة حضرموت ندوة علمية عبر تقنية الزوم تحت عنوان (تطوير مخرجات الجامعات والمعاهد لمواكبة وظائف المستقبل) .
    هذا وقد جاء تنظيم هذة الندوة بتوجيه وعناية من سعادة الدكتور/عمر عبدالله بامحسون مؤسس المؤسسة وسفير النوايا الحسنة استشعارا منه بأهمية مواكبة تطورات العلم وإدخال مناهج الذكاء الاصطناعي والتقنيات التكنولوجيا الحديثة بمختلف التخصصات العلمية ضمن المقررات الدراسية بالجامعات والمعاهد بما يمكن من اعداد وتهيئة الكفاءات العلمية القادرة على الاستجابة لمتطلبات وحاجات وظائف المستقبل وتحدياتها.
    وافتتح الندوة العلمية سعادة الدكتور/ عمر عبدالله بامحسون مؤسس مؤسسة الصندوق الخيري للطلاب المتفوقين بكلمة مرحبًا في مستهلها برؤساء جامعة حضرموت وعدن وسيئون وعميد المعهد الصحي للعلوم الصحية بحضرموت وعميد معهد الدكتور أمين ناشر للعلوم الصحية بعدن وجميع الحاضرين والمشاركين في الندوة العلمية شاكرًا إياهم على تلبية دعوة المؤسسة والحضور إلى هذه الندوة التي ستثمر بالنجاح.
    من جانبه ألقى كل من نائب رئيس جامعة حضرموت الدكتور/عبدالله صالح بابعير ورئيس جامعة عدن الدكتور/ الخضر ناصر لصور ورئيس جامعة سيئون الدكتور/محمد عاشور الكثيري، كلمات رحبوا فيها بالمشاركة في الندوة العلمية التي استضافتها كل من جامعة حضرموت في قاعة الاديب باكثير وجامعة عدن في كلية اللغات وجامعة سيئون في قاعة رئاسة الجامعة ، وأكدوا خلالها أن هذه الندوة العلمية التي ترعاها مؤسسة الصندوق الخيري للطلاب المتوفقين ستتكلل بالنجاح والإسهام التام في رعاية الطلاب الخريجين الذين لا يحصلون على وظائف عمل. “موضحين ” أن التطوير المستمر للمؤسسات التعليمية يتطلب تظافر جهود كافة المعنيين في الجامعات والمعاهد والكليات من خلال البرامج التعليمية لها والندوات العلمية “معبرين” عن خالص شكرهم وعظيم امتنانهم لمؤسسة الصندوق الخيري للطلاب ولمعدي الندوات العلمية التي تعد أساس عمل هذه الورشة.
    وقدمت خلال الندوة ثلاثة محاور، الأول كان حول مواكبة الجامعات والمعاهد للتطور العلمي والمعرفي والمهني في العالم ومواءمتها لسوق العمل الورقة الأولى: التي قدمتها د.فائزة عبدالرقيب، والدكتور د. مازن الكثيري، فيما المحور الثاني كان عن دور الجامعات والمعاهد في تلبية وظائف المستقبل الذي قدمه كلً من “د. وضاح احمد ناصر د. مكارم محمد بامطرف، أما المحور الثالث فتحدث عن دور المعاهد الصحية في مواكبة الحداثة والتكنولوجيا الطبية حيث قدمه ” د. محمد عوض لرضي د. ناصر أحمد ماطر.
    وتميزت هذه الندوة بأنها الندوة العلمية الأولى التي تقام بمستوى لائق وبشكل احترافي جمع بين ثلاث جامعات باستخدام آلية الزوم تزامناً مع بث مباشر للندوة عبر اليوتيوب بأدارة وتنظيم المهندس / احمد باحشوان نائب رئيس المجلس الاستشاري ومختص العلاقات الدولية بالمؤسسة في المكلا .
    هذا وقد حضر الندوة الهيئة التعليمية في كلٍ من جامعات عدن وحضرموت وسيئون والمراكز البحثية فيها والمعاهد التعليمية والصحية بعدن والمكلا وسيئون ‏بالإضافة إلى مندوبين من وزارة التعليم العالي و‏مندوبي وزارة التعليم المهني والتقني واختصاصيين من الوزارات المختلفة ذات العلاقة.
    وقد خرجت الندوة بعدد من التوصيات أبرزها التأكيد على جميع الجامعات والمعاهد عقد سلسلة من الورش واللقاءات العلمية الموجهة نحو دراسة وظائف المستقبل حسب أولويات سوق العمل والمؤسسات التعليمية للبحث في طرق إدراجها ضمن البرامج الجامعية، ووضع برامج أكاديمية مختصة بوظائف المستقبل لمواكبة التطور التكنولوجي واحتياجات، وكذا توفير برامج متخصصة في تعليم علم البيانات الكبيرة، بالإضافة إلى تشجيع البحوث والدراسات التي تبحث في وظائف المستقبل وعلومها مثل الأمن السبيراني، الذكاء الاصطناعي، البيانات الكبيرة، والعمل على إكساب الطلاب المهارات المهنية والتقنية لتلبية احتياجات وظائف المستقبل من خلال البرامج التخصصية المتوفرة في الجامعات والدورات التدريبية الاحترافية المحلية والدولية، والعمل مشاركة القطاع الخاص في وضع الخطط الأكاديمية لمؤسسات التعليم، وضرورة التنسيق بين الوزارات المعنية ووزارة التخطيط والتعاون الدولي في تحديد احتياجات سوق العمل من الوظائف المستقبلية، وتشجيع وزارة التعليم العالي عند ابتعاث الطلاب إلى الخارج في التخصصات المستقبلية التي تلبي احتياجات سوق العمل، كما توصي الندوة المعاهد التقنية والصحية بتحديث المناهج التي تواكب احتياجات الجانب الطبي والصحي.
    ================
    🏬 مؤسسة الصندوق الخيري للطلاب المتفوقين حضرموت المكلا عمارة بن هلابي الدور الرابع مقابل المؤسسة الاقتصادية
    ☎️05321730
    📱 736574020
    موقعنا الالكتروني:
    صفحتنا على الفيسبوك
    صفحتنا على الانستقرام
    صفحتنا على التويتر
    قناتنا على التيلجرام
    صفحتنا على التمبلر

    More
    articles